اقتحام مخيم جنين..مواجهات حادة واستشهاد شاب

اقتحمت القوات الاسرائيلية، أطراف مخيم جنين من جهات عدة، وشهد المخيم انتشارًا كبيرًا لقناصة الجيش الإسرائيلي في المخيم. ووفق مصادر محلية فإن القوات الاسرائيلية حاصرت منزل منفذ عملية تل أبيب، رعد حازم.

يأتي ذلك بعد يومين فقط من عملية إطلاق نار نفذها، الشاب رعد فتحي حازم، من مخيم جنين، أسفرت عن مقتل ثلاثة إسرائيليين، وإصابة عدد آخر في تل أبيب.

كما اقتحمت القوات الإسرائيلية، اليوم السبت، قرية برقين غرب مدينة جنين.
وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن 5 إصابات برصاص الجيش الاسرائيلي وصلت مستشفى جنين الحكومي ومستشفى ابن سينا، مشيرة أن جميع الإصابات مستقرة.


وأفيد بشكلٍ عاجل وفق مصادر من وزارة الصحة عن استشهاد الشاب احمد السعدي قبل قليل.   
وذكرت صحيفة يديعوت أحرنوت العبرية أن “قوات الجيش الإسرائيلي من وحدة دوفدوفان وجولاني دخلت إلى منطقة جنين لتنفيذ اعتقالات لمطلوبين ومداهمة منزل منفذ عملية إطلاق النار في تل أبيب.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.